الأربعاء 13 كانون1

أنت هنا: الصفحة الرئيسية شعر و قصص قصيرة جدا مساهمات شعرية في حارتنا ـ شعر : حسنة أولهاشمي

مساهمات شعرية

في حارتنا ـ شعر : حسنة أولهاشمي

интересные фильмы в хорошем качестве онлайн
Joomla скачать

في حارتنا تصفف الريح شَعر الانمحاء
بمشط رقيقة الأسنان
بين شقوقها الدقيقة تقرفص ذاكرة مذبوحة
وريدها الآن تيبس في كف الرصيف الشاحب
رصيف يتوسد أسى مخمور
 اغتال نضجه عدم البدايات ..
في حارتنا يقضم الزمان
حكايا العتبات الباردة
يشرب الجرح رطوبة الجراح
المشعة في عيون الجارات القديمات
وتسيح ترانيم الضمور من فلجة العويل

المتردد من تخوم أنين المتسول المصلوب
على سارية الضياع ..
من يقطف رؤؤس أحلام فتية
من شتيلة تسقى بدم أسود
لا يستطيع التمييز بين رأس وقدم الشريان ؟؟؟
في حارتي وحده الموت
يلوح من نوافذ لهياكل سيارات معطوبة
تشرب كل صباح دندنات صبي الورشة المبحوحة
وزعيق مشغل بدين
لا يكف عن الشتم
والتبرك بهمهمات عشيقته المحمومة
الممددة خلف أزرار هاتفه الغبي ..
في حارتنا
الغيمات لا تكبر
تستعير كعب الظلال العالي
لتطال بعضا من صحاري الصراخ ..

أضف تعليقا

يرجى ان يكون التعليق ذا علاقة بالموضوع دون الخروج عن إطار اللياقة، سيتم حذف التعليقات التي تتسم بالطائفية والعنصرية والتي تتعرض لشخص الكاتب.
نتمنى ان تعمل التعليقات على إثراء الموضوع بالإضافة أو بالنقد ....

كود امني
تحديث